لماذا نقرأ إن كان يمكننا أن نشاهد؟ ولماذا نشاهد إن كان يمكننا أن نشعر؟

مع التطور التكنولوجي اليومي يتبدل كل ما اعتدنا عليه وظننا أنه لن يتغير، حواسنا في تعطّش دائم للمزيد وأصبح كل ماهو موجود غير كاف! لم تعد القراءة تلك العادة التي نمارسها ليلاً في ركن بعيد هادئ أثناء شرب القهوة، لم تعد القراءة مرتبطة بحاسة واحدة فقط! ففي الوقت الذي تتابع فيه عيناك تشابك الأحداث سابحة

أهلاً بكم في مدونتنا!

مرحباً بكم مستخدمي كتاب صوتي ومحبي الكتب الصوتية العرب أينما كنتم 🙂 نبقيكم في مدونتنا الجديدة على إطلاع دائم بأخبارنا وجديدنا في “كتاب صوتي”. تمضي الأمور بسرعة كبيرة في كتاب صوتي وحماسنا للإنتاج وتقديم المزيد كشركة ناشئة لاينتهي. تابعوا مدونتنا لكثير من المقالات والأفكار الجديدة حول الكتب الصوتية والصوتيات بشكل عام. يمكنكم متابعتنا عبر ضغط